السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. تسُرّنا زيارتكم للمدونة، ونسأل الله أن ينفعكم بمحتواها ويزيدكم من فضله

الأحد، 8 مايو، 2016

كشكول ١٢٧٩: الحمدلله على نعمة الإسلام والسنة


جاءني على الواتساب

قال الذهبي رحمه الله في السير (22ـ368): 
((قال ابن هلال: جلست عنده ـ يعني: أبا الجناب أحمد بن عمر الخوارزمي ـ في الخلوة مراراً، وشاهدت أموراً عجيبة، وسمعت من يخاطبني بأشياء حسنة. 
فقال الذهبي معلقاً: قلت: لا وجود لمن خاطبك في خلوتك مع جوعك المفرط، بل هو سماع كلام في الدماغ الذي قد طاش وفاش وبقي قرعة كما يتم للمبرسم والمغمور بالحمى والجنون؛ فاجزم بهذا، واعبد الله بالسنن الثابتة تفلح)).

وقال الإمام أحمد رحمه الله تعالى:
((قبور أهل السنة من أهل الكبائر روضة، وقبور أهل البدعة من الزهاد حفرة، فسّـاق أهل السنــة أوليـاء الله ، وزهــاد أهل البدع أعداء الله)).اهـ 
طبقات الحنابلة (1/184) الفروع (2/149)

قلتُ : الحمدلله على نعمة الإسلام والسنة...


يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك.