السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. تسُرّنا زيارتكم للمدونة، ونسأل الله أن ينفعكم بمحتواها ويزيدكم من فضله

الاثنين، 20 يونيو، 2016

قال وقلت ١٣٠: الجهاد ماض إلى أن يأتي أمر الله، بأنواعه بحسب حال المسلمين


قال : الجهاد ماض إلى يوم القيامة لا. يضره غلو غالي و لا إرجاف مرجف و بارك الله في المسلمين جميعًا.
قلت : نعم هذا صحيح، وهو في حال قوة المسلمين بالسيف والسنان، وفي حال ضعف المسلمين بالحجة والبرهان .
وهنا تأتي أهمية أن تعلم أن الجهاد منه ما يكون بقتال الكفار.
ومنه ما يكون بالمال.
ومنه ما يكون بالرد عليهم باللسان.
ومنه ما يكون بالقلب.
فالجهاد ماض إلى أن يأتي أمر الله، بأنواعه بحسب حال المسلمين!

وفق الله الجميع لطاعته.