السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. تسُرّنا زيارتكم للمدونة، ونسأل الله أن ينفعكم بمحتواها ويزيدكم من فضله

الاثنين، 12 يونيو، 2017

في مجلس الشريف نواف آل غالب -حفظه الله- ٤٨


في مجلس الشريف نواف آل غالب (48)
في مجلس البارحة تكلم الشريف عن الوطنية وأنها انتماء الى الارض بما لا يخالف شرع الله.
واشار الى ان بعض الناس شوهوا مفهوم الوطنية واعتبروها مخالفة مطلقا للشرع .
ونبه الى ان حب الوطن والانتماء اليه مما لا يخالف الفطرة ولا يعارض الدين.
وذكر أن تنمية الشعور بالمسؤولية تجاه الوطن امر تشكر عليه اللجنة .
ودعى لهم بالتوفيق والنجاح .
وأضاف : أن حب الأوطان إذا كان طبع في نفوس كل الناس لأوطانهم فإنه في هذه البلاد المباركة آكد وأوجب وألزم لأن أرضها تضم الحرمين الشريفين وقادتها يحكمون شرع الله في شؤون حياتها كلها ويتخذون كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم منهاجآ لسياسة هذه البلاد ورعيتها فهذه البلاد تقوم على مرتكزات ومبادئ شرعية من إحياء شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وطباعة المصحف الشريف وتعليم القرآن والعلوم الشرعية منذ مراحل التعليم الإبتدائية حتى التعليم العالي 

فإذا تمسكنا بحب هذا الوطن والسمع والطاعة في المعروف لقادته فإن محبتنا له وولائنا وطاعتنا لقيادته تعتبر محبة شرعية وعقيدة سلفية ترتكز على أسس واضحة وصريحة من تعاليم كتاب الله عزوجل وسنة نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم وفق منهج السلف الصالح من الصحابة والتابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وليست كحب بعض الأوطان المجردة عن هذه المبادئ والتي غالبآ مايكون فيها بعض المخالفات الشرعية