السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. تسُرّنا زيارتكم للمدونة، ونسأل الله أن ينفعكم بمحتواها ويزيدكم من فضله

الثلاثاء، 25 أكتوبر، 2016

صحح معلوماتك ٦: مساعدة الرجل زوجه في خدمة البيت لا تنقص من رجولته، ولا تنافيها، ولا تمنع قوامته في البيت عليها


#صحح_معلوماتك_6
مساعدة الرجل زوجه في خدمة البيت لا تنقص من رجولته، ولا تنافيها، ولا تمنع قوامته في البيت عليها،
أخرج البخاري تحت رقم (676) عَنِ الأَسْوَدِ، قَالَ: سَأَلْتُ عَائِشَةَ مَا كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصْنَعُ فِي بَيْتِهِ؟ قَالَتْ: «كَانَ يَكُونُ فِي مِهْنَةِ أَهْلِهِ - تَعْنِي خِدْمَةَ أَهْلِهِ - فَإِذَا حَضَرَتِ الصَّلاَةُ خَرَجَ إِلَى الصَّلاَةِ».

[(خدمة أهله) أي يساعدهن فيما هن عليه من عمل].