السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. تسُرّنا زيارتكم للمدونة، ونسأل الله أن ينفعكم بمحتواها ويزيدكم من فضله

الاثنين، 25 يوليو، 2016

قال وقلت ١٣٧: لا تخدع بحال الرجل... كل ما يظهره لا يتعارض مع علمانيته!



قال: الرجل يحب الدين وأظهر الأذان وأمور أخرى من الدين ... فلا تلتفت إلى إعلانه أنه علماني ويدعو إلى العلمانية.. فإنه مضطر الى ذلك.
قلت : العلمانية فصل الدين عن الدولة. فهي لا تنكر الدين . 
فالعلماني يظهر الدين ... ولكن لا يلتزم به في سياساته وفي حياته العامة.
العلمانية ... دين وقرآن في المسجد وعلى المستوى الشخصي... لكن لا دين في الحياة العامة.
فلا تخدع بحال الرجل.... كل ما يظهره لا يتعارض مع علمانيته...
ألا تصدق ... انظر إلى القوانين العامة التي يضعها . وانظر هل هي إسلامية؟!
ملحوظة: 
لم أكن بحاجة إلى هذا الكلام لولا أني قرأت لبعضهم يشكك في إيمان من لم يرض هذا الرجل!