السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. تسُرّنا زيارتكم للمدونة، ونسأل الله أن ينفعكم بمحتواها ويزيدكم من فضله

الاثنين، 25 يوليو، 2016

خطر في بالي ٧٤: أن بعض الناس يستهين بأمر العين والحسد


خطر في بالي ... أن بعض الناس يستهين بأمر العين والحسد، فإذا ما نصحه أحد، قال: أنا تعوذت... وهذا حق التعوذ من العين من طرق التحصين للنفس، لكن انتبه إلى أمر؛ 
تحصن من العين بالأذكار الواردة، والمعوذات.
وتجنب أن تعرض نفسك للعين أصلاً، فأنت لا تدري هل كان تحصينك على الصورة الصحيحة أو لا ، و لا تدري قد تكون العين قوية جداً فتترك عليك أثراً بسبب تعرضك لها.
فلا تستهين بأمر العين والحسد، سواء الرجال والنساء. وخاصة في المناسبات الخاصة التي يتباهى الناس فيها باللباس، فقد تجلب لنفسك العين والحسد، فتضر نفسك بنفسك.
وكفار مكة كادوا يحسدون الرسول صلى الله عليه وسلم ويصيبونه بالعين، والله سلمه، [وَإِنْ يَكَادُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصَارِهِمْ لَمَّا سَمِعُوا الذِّكْرَ وَيَقُولُونَ إِنَّهُ لَمَجْنُونٌ] (القلم:51) .

أخرج الشهاب في مسنده تحت رقم (1057) عَنْ جَابِرٍ - رضي الله عنه - قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم -: " الْعَيْنُ تُدْخِلُ الرَّجُلَ الْقَبْرَ، وَتُدْخِلُ الْجَمَلَ الْقِدْرَ " وأورده الألباني في السلسلة الصَّحِيحَة: حديث رقم 1249. وعزاه إلى أبي نعيم في الحلية وأبي بكر الشيرازي في " سبعة مجالس من الأمالي" والخطيب في تارخه . وحكم بحسنه.