السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. تسُرّنا زيارتكم للمدونة، ونسأل الله أن ينفعكم بمحتواها ويزيدكم من فضله

الاثنين، 25 يوليو، 2016

كشكول ١٣٨٠: تدرون هذا الذي فجر قريبًا من مسجد الرسول -صلى الله عليه وسلم- ماذا كان يوشك أن يفعل؟!


تدرون هذا الذي فجر قريبًا من مسجد الرسول -صلى الله عليه وسلم- ماذا كان يوشك أن يفعل؟!
هذا الذي فجر وقتل عددا من رجال الشرطة، أرادوه يفطر معهم فيكسبون ثواب إفطار صائم، فقتلهم؛
هذا الذي فجر فجر نفسه في جهة القبلة ، الجهة الجنوبية من المسجد.
تعرفون ما معنى هذا؟
قبر الرسول صلى الله عليه وسلم في الجهة الجنوبية ، قريباً من جدار القبلة.
يعني لو التفجير صار قوياً ... لتفجرت الحجرة الحجرة النبوية.
قال صلى الله عليه وسلم : "حرمة المسلم ميتاً كحرمته وهو حي".
تصوروا معي الآن ... ينتهك حرمة بيت الرسول صلى الله عليه وسلم!
ينتهك حرمة قبر الرسول صلى الله عليه وسلم.
ينتهك حرمة مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم .
بل إنه ينتهك حرمة الرسول صلى الله عليه وسلم!
أي دين هذا؟!
أي دعوة هذه؟!

أي إسلام هذا؟!